الوطن – بنغازي

حذر عضو مجلس النواب المنعقد في طبرق علي التكبالي رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله من استخدام من وصفهم بـ”مرتزقة” لحماية الحقول النفطية.

وقال التكبالي في تدوينة له على فيسبوك، اليوم الأربعاء، طالعتها "الوطن ” "نحذر صنع الله أمير النفط من جلب المرتزقة من القوات الخاصة البريطانية المتقاعدين بدعوى حماية الحقول النفطية”.

كما وجه تحذيراً لـ”المجموعة الموجودة الآن في لندن من التفاوض في هذا الشأن بقيادة  خليفة رجب عبد الصادق”، مؤكداً أنه سيقدم للنائب العام بطرابلس كل الأدلة لحماية نفط الليبيين.

وكان صنع الله قد قال في مؤتمر صحفي بلندن عقده الثلاثاء بحسب مانشرته وكالة "رويترز” للأنباء في إشارة إلى حملة قوات الكرامة : "تعقد الموقف أكثر بإطلاق مهمة دولية لمكافحة الإرهاب توسعت لتصبح محاولة للسيطرة على منطقة قد تحوي بنية تحتية وطنية للنفط”.

وتابع رئيس المؤسسة الوطنية قائلاً: "ما يثير قلقي هو إطلاق سلسلة من الأحداث قد تكون لها تبعات غير معروفة بالنسبة لليبيا والمؤسسة الوطنية للنفط”.

وأشار إن الحل المفضل لتأمين الحقل يتضمن نشر قوات حرس المنشآت النفطية الذي تديره المؤسسة مضيفا أن مؤسسة النفط ستتبنى هذا الخيار لكن مع "بعض التردد”.

وكشف صنع الله بأن مؤسسة النفط اقترحت كإجراء فوري تشكيل "قوة مختلطة قد توفر حلا داخل إطار أمني تفاوضي” بقيادة حكومة الوفاق المدعومة دولياً وبدعم من الأمم المتحدة.