الوطن – طرابلس

طالب رئيس المجلس الرئاسي ، فائز السراج، الصين بدعم طلب حكومته برفع جزئي للحظر عن السلاح، لتمكين خفر السواحل وحرس الحدود وقوة مكافحة الإرهاب من أداء دورها الأمني والعسكري بكفاءة وفاعلية.

جاء ذلك خلال لقاء السراج مع عضو المكتب السياسي باللجنة المركزية للحزب الحاكم في بالصين يانغ جيشي.

وقال المكتب الإعلامي للسراج أن المسؤول الصيني أكد خلال اللقاء الذي عقد على هامش مؤتمر ميونخ للأمن دعم بلاده لحكومة الوفاق المدعومة دولياً وللمسار الديمقراطي، معربا عن رغبة الصين في تعزيز التعاون الثنائي، ومساعدة الشعب الليبي على تجاوز الازمة الراهنة وتلبية احتياجات ليبيا في مجالات حيوية متعددة.

بدوره أعرب رئيس المجلس عن تطلعه لشراكة بين ليبيا والصين من خلال استثمارات وبرامج ومبادرات مشتركة في المجال الاقتصادي والبنية التحتية، والطاقة، والقطاع المالي، وقطاع الخدمات، مشيرًا إلى أن هناك العديد من الصناعات التي يمكن إنتاجها في ليبيا، داعيًا إلى زيارة وفد اقتصادي صيني إلى طرابلس.

كما ناشد السراج دعم الصين من خلال عضويتها في مجلس الأمن للطلب الليبي بالسماح لليبيا بإدارة الأصول المجمدة للحد من الخسائر التي تلحق بتلك الأموال، وفق ما نشره المكتب الإعلامي.