الوطن الليبية - خاص

 اوضح مصدر مسؤول بمصرف الاجماع العربي لصحيفة الوطن الليبية ان مصرف ليبيا المركزي بطرابلس يتعمد إيقاف مخصص الاعتمادات لمصرف الاجماع بتهم لا سند قانوني لها . 
وأضاف المصدر ، يبدو ان محاربة المصرف المركزي لنا تتم وفقا لأجندة سياسية جهوية باعتبار ان الادارة العامة للمصرف مقرها الرئيسي في بنغازي !! مشيراً الى ان مصرف الاجماع العربي هو مصرف الإجراءات الميسرة والخدمات السريعة ، ولكنها لم تعد ميسرة على حد تعبيره .
 وأوضح المصدر المسؤول لصحيفة الوطن  ان المركزي خصص 228 مليون دولار الى الاجماع العربي خلال الثلاث سنوات الماضية وحتى عام 2016 أسوة بما خصصه لباقي المصارف التجارية الخاصة التي في حكمه ، الا ان ما استلمه المصرف فقط هو 18 مليون دولار، وهي غير قادرة على تلبية الطلبات المقدمة للحصول على اعتمادات ومستندات برسم التحصيل من زبائن المصرف .. وأشار المصدر الى ان الحرب متعمدة على مصرفنا ، وتُطبخ من أمهر الطباخين في مكتب المُحافظ الذين يمارسون ضغط مباشر . 
 يذكر ان مصرف الاجماع العربي زاول مهامه منذ عام 2003 مع بعض المصارف الخاصة والتي تحضى بمحاباة ورضى وهي تتحصل على مخصصات تفوق ماتحصل عليه الاجماع بيما يعادل 90‎%‎ من مخصصات النقد الأجنبي ، وهو المصرف الليبي الوحيد الذي لم يدخل في شراكة مع اي مصرف اجنبي على عكس تلك المصارف التي لها حظ سعيد لدي حضراتهم داخل ذلك المطبخ على حد تعبيره  .

 #فيما يلي احدى الوثائق الهامة التي تحصلت الوطن الليبية عليها، وهي مراسلة ما بين ادارة مصرف الاجماع والمركزي ، وتُظهر الوثيقة حجم البيروقراطية والمماطلة في تنفيد القرار :