الوطن الليبية - خاص 

أثارتنفيذ قرار حكومة الوفاق الوطني اليوم الأربعاء بفرض رسوم جمركية على العديد من السلع المستوردة ، قلق التجار من تسبب هذه الرسوم بعد دخول إجرائتها حيز التنفيذ ، في ارتفاع الأسعار وزيادة معاناة المواطنين المتأزمة في الأصل بسبب شح السيولة والطوابير الطويلة امام المصارف .

وتأتي الرسوم الجمركية التي أقرها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، نهاية أبريل الماضي، بنسبة تتراوح بين 30% و50% على العديد من السلع المستوردة ، من أجل تعزيز الإيرادات .

وجاءت أعلى نسبة للرسوم بـ 50% على 5 بنود هي مواد التنظيف، والأجهزة الكهربائية المنزلية، والإطارات والبطاريات وقطع غيار السيارات، والشاحنات.

كما تم فرض رسوم بنسبة 40% على المواد الغذائية غير المذكورة في الإعفاء، و30% على بقية البنود التي تشمل مستلزمات الأم والطفل، والألبان ومشتقاتها، والحيوانات الحية، ولحوم الأبقار والأغنام، والأسماك والدواجن المجمدة، والأسمنت والطلاء والمعاجين، والأعلاف الجاهزة، والأسمدة والبذور والمبيدات الزراعية، والأدوات المنزلية والمكتبية، والملابس والأحذية.

واستثنت الحكومة عدة سلع غذائية من الرسوم الجمركية، منها الدقيق والزيوت النباتية ومعجون الطماطم والحليب المكثف والسكر والأرز والشاي والجبن المثلثات المطبوخة والمكرونة والتين المعلب، بالإضافة إلى القمح وحليب وأغذية الأطفال، والمواد الخام ومستلزمات تشغيل الإنتاج المحلي.