الوطن الليبية- طرابلس

أكد أبوبكر الجفال، وكيل وزارة المالية بحكومة الوفاق الوطني، على أن دعم المشروعات الصغرى والمتوسطة هو هدف تسعى إليه ليبيا في المرحلة المقبلة.

وأوضح الجفال، أن الدعم يشمل مشاريع الشباب والمرأة ووضع التنمية المستديمة في مناطق ليبيا كافة، باعتبارها قيمة مضافة للاقتصاد الليبي وما يعانيه حالياً من ظروف صعبة

وقال الجعال، في تصريح لوكالة الأنباء الليبية - وقناة ليبيا الرسمية - على هامش مشاركته في انطلاق أعمال اللقاء الاقتصادي الدوري للبرنامج الأوروبي لدعم ليبيا للتكامل والتنوع الاقتصادي والتشغيل المستدام، إن اجتماعاتنا الأن تنصب على وضع المعايير والأسس والضوابط مع الخبراء الدوليين والمحليين.

وأفاد وكيل وزارة المالية، بأن تمويل هذه المشروعات سيتم من خلال تمويل محلي بواسطة المصارف الليبية من خلال آلية موحدة تحت إشراف مصرف ليبيا المركزي، وبأيدي ليبية.

وأشار الجفال، إلى أن التنوع في هذا الجانب سيؤدى إلى ازدهار الاقتصاد الليبي ورفع المعاناة عنه، مؤكداً بأن وزارة المالية لها دور كبير في الإشراف والمتابعة لمثل هذه المشروعات، عن طريق منح القروض إلى المصارف ومنها إلى الشركات التى بدورها تقوم بإنشاء هذه المشاريع.