الوطن الليبية- وكالات

حذّر فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، من تسلل إرهابيين إلى أوروبا، ضمن أفواج المهاجرين التي تغادر السواحل الليبية نحو الدول الأوروبية.

وأكد السراج في تصريحات لجريدة "ذا تايمز" البريطانية، أن أوروبا ستكون في خطر متزايد من إرهابيين يتظاهرون بأنهم مهاجرين، إلا إذا ساعدت القوى الغربية ليبيا في وقف موجات الهجرة، على حد قوله.

وحذر السراج، طبقاً للتصريحات المنشورة أمس الأربعاء، من دخول إرهابيين محتملين بين صفوف عشرات آلاف المهاجرين الذين تسللوا إلى ليبيا عبر حدودها الجنوبية المفتوحة.

وطالب رئيس حكومة الوفاق، أوروبا ببذل المزيد من أجل مساعدتهم في مواجهة شبكات التهريب، موضحاً أنه لا يمكن وضع العبء كاملا على ليبيا وإيطاليا، مؤكدا أن الأزمة تهم أوروبا بأكملها.

واتهم السراج، منظمات الإغاثة الأوروبية التي تجري عمليات إنقاذ بالبحر المتوسط بجذب مزيد من المهاجرين وتشجيعهم على العبور من ليبيا إلى أوروبا، قائلا إن "سفن الإنقاذ، وليست سواحل إيطاليا، أصبحت الهدف الأول بالنسبة للمهاجرين".