الوطن الليبية- وكالات

وصف فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، ليبيا بأنها الضحية الأولى في ملف الهجرة غير الشرعية.

وأفاد السراج – خلال كلمته أمام القمة الرباعية الأوروبية في باريس أمس الإثنين- بأن ليبيا تتحمل عبء كبير، لمواجهة هذه الظاهرة والحد من تأثيرها أمنيًا واقتصاديًا واجتماعيًا.

وأشار رئيس الحكومة، إلى أن حرس السواحل وحرس الحدود يفتقدان إلى الإمكانات القادرة على مواجهة شبكات التهريب المسلحة تسليحًا جيدًا بسبب الحظر على التسليح المفروض على البلاد.

وشدد السراج على ضرورة إيجاد حل لأزمة المهاجرين العالقين في ليبيا وضرورة توفير برنامج للمساعدة الإنسانية إلى أن يتم ترحيلهم إلى بلدانهم، معربا عن ترحيبه بأي دعم تقدمه المؤسسات الإنسانية لمراكز الإيواء الحالية.

وتضمنت كلمة السراج، مطالبة المجتمع الدولي بمساعدة تلك المنظمات في إعادة هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين إلى بلادهم.