الوطن الليبية- وكالات

أكد وزير الخارجية الفرنسي جون إيف لودريان، خلال لقاء جمعه برئيس المجلس الرئاسي فايز السراج في طرابلس، اليوم الإثنين، قرب عودة السفارة الفرنسية إلى العاصمة.

وجدّد الوزير الفرنسي، في لقاء آخر مع رئيس المجلس الأعلى للدولة عبد الرحمن السويحلي، دعم بلاده للحل السياسي ونبذ العنف.

وأكد لودريات، حرص فرنسا على تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، مُعلنًا تقديم فرنسا مليون يورو لصندوق استقرار ليبيا لدعم المشاريع الخدمية التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

هذا واتفق السويحلي ولودريان على ضرورة نبذ العنف، والتمسك بالحل السياسي، واحترام قرارات مجلس الأمن بخصوص ليبيا، وفق ما نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى للدولة عبر صفحته على موقع "فيسبوك".