الوطن الليبية- لوكسمبرج

رفضت أعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، دعاوى أقامتها سلوفاكيا والمجر بشأن سياسة الهجرة في التكتل وأيدت حق بروكسل في إجبار الدول الأعضاء على استقبال طالبي اللجوء.

وقالت المحكمة ومقرها لوكسمبورج: "ترفض المحكمة الدعاوى التي أقامتها سلوفاكيا والمجر ضد آلية إعادة التوطين الإلزامية المؤقتة لطالبي اللجوء".

وأضافت المحكمة، وفق بيان نشرته وكالة الأنباء الليبية، أنها رفضت الدعاوى "برمتها"، قائلة: "تسهم الآلية فعليا في تمكين اليونان وإيطاليا من التعامل مع آثار أزمة الهجرة لعام 2015 وهي آلية متناسبة".

وحظي البرنامج الذي أنشأته المفوضية الأوروبية بموافقة غالبية الدول الأعضاء في مواجهة معارضة من دول شرق أوروبا، والتي قالت إن مجتمعاتها لا تستطيع استيعاب المهاجرين الذين يغلب عليهم المسلمون.

وكان البرنامج يهدف إلى إعادة توطين 120 ألفا لكن لم ينتقل إلى الآن سوى 25 ألفا. وثمة برنامج آخر لإعادة توطين المهاجرين مباشرة من خارج الاتحاد الأوروبي لكنه يكابد أيضا لتحقيق أهداف استقبال طالبي اللجوء.