الوطن الليبية- صبراتة

عرضت جامعة صبراتة، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الأضرار التي تعرضت لها جراء الاشتباكات الدائرة في المدينة.

وكانت الاشتباكات قد اندلعت يوم الأحد الماضي؛ مما جعل منطقة الاشتباكات داخل المدينة تشهد حركة نزوح لبعض العائلات باتجاه المناطق الآمنة.

وأوضح مصدر من كتيبة "الشهيد أنس الدباشي" قد أوضح أن الاشتباكات اندلعت بين أفراد من الكتيبة ومجموعة مسلحة مسؤولة عن الهجرة غير الشرعية، تعرف بـ"ميليشيا الغول"، قال إنها "تابعة للمدعو عصام الغول".

ونقلت "فرانس برس" عن مصدر أمني ليبي في مصراتة قوله: "بدأت الاشتباكات إثر مقتل عنصر من جماعه أحمد دباشي الملقب بالـ(العمو) أحد أبرز مهربي المهاجرين في ليبيا، ويسيطر على نحو نصف مدينة صبراتة".

وفيما يخص تفاصيل الواقعة قال المصدر: "أطلق 4 مسلحين يتبعون للعمو، كانوا يستقلون سيارة النار على نقطة تفتيش أمني، فرد عليهم رجالنا، ما أسفر عن قتل عنصر من المسلحين وإصابة 3 آخرين بجروح".

وأشار المصدر إلى أن المسلح التابع لدباشي، قتل عند حاجز أمني شكلته حكومة الوفاق الوطني لطرد المسلحين من المدينة بعدما احتلوا وسطها لفترة قصيرة في فبراير 2016".