الوطن الليببة - طرابلس 

عقد المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى بلبنان اجتماعا طارئا بهيئتيه الشرعية والتنفيذية برئاسة رئيسه عبد الامير قبلان. 

واعرب قبلان خلال كلمته في الاجتماع عن رفضه واستنكاره دعوة السلطات الليبية للمشاركة في مؤتمر القمة الاقتصادية، مشيراً إلى أنه كان المطلوب من الدولة اللبنانية أن تسخر كل امكانياتها للضغط على السلطات الليبية لكشف مصير موسى الصدر ومرافقيه.

وتباحث المجتمعون في تداعيات دعوة ليبيا للمشاركة في القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية التي ستعقد في بيروت.

وشدد المجتمعون على عدم دعوة الوفد الليبي للمشاركة في هذه القمة ومنع حضوره لأن المجلس يحمل السلطات الليبية مسؤولية التقاعس عن القيام بمسؤولياتها في التعاون مع لجنة المتابعة الرسمية لقضية الصدر.